المالكي يعلن موقفه من المشاركة الانتخابية ويخاطب المقاطعين: لا تفرضوا رأيكم على الأغلبية

تموز/يوليو 29, 2021

أعلن رئيس الحكومة السابق وزعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، الأربعاء، تمسكه بالمشاركة في الانتخابات المبكرة، والمقرر إجراؤها في العاشر من تشرين الأول أكتوبر المقبل.

تأكيد المالكي يأتي بعد عدة انسحابات ومقاطعات لكتل سياسية من المشاركة الانتخابية، أبرزها التيار الصدر، والحزب الشيوعي.

وقال المالكي في تغريدة له، "الانتخابات ستجرى في موعدها المقرر في 10/10 وموقف القوى التي أعلنت عدم مشاركتها محترم لكنه موقف خاص بها ولا يجوز فرضه على رأي الاغلبية المتفاعلة مع الانتخابات المبكرة وفي موعدها المحدد".

وأضاف أن "الانتخابات المبكرة مطلب مرجعي وشعبي وعلى الحكومة ان تهيء الظروف الأمنية لانجاحها".

والموعد الفعلي لإجراء الانتخابات التشريعية في العراق نيسان 2022، لكن نتيجة احتجاجات شعبية حاشدة بدأت في 2019 وأسقطت حكومة عادل عبدالمهدي، تعهدت حكومة مصطفى الكاظمي أولاً بإجراء الانتخابات في حزيران من العام الحالي 2021، قبل أن يتم الاتفاق على موعد جديد في العاشر من تشرين الأول من العام نفسه إثر "اقتراح من مفوضية الانتخابات".

معلومات إضافية

  • ألمصدر: الشفرة