أكاديميون وبرلمانيون بريطانيين يطالبون بلادهم بالسعي لإنهاء معاناة إقليم كوردستان

تشرين2/نوفمبر 25, 2017

دعا الباحث في جامعة )كينغز كوليج( محمد إحسان، بريطانيا الى لعب دور سياسي فعّال من أجل التوسط بين أربيل وبغداد، مؤكداً أن" أي مفاوضات بين الطرفين دون وجود طرف خارجي، لن تكون مثمرة".

 كما أكد جريسبين بلونت، البرلماني عن الحزب الحاكم، أنه "لا يجوز أن تستمر بغداد بالتهرب من المفاوضات، كما أن الحلم الكوردي يجب أن يتحقق عاجلاً أم آجلاً".
ومن جهة أخرى قال الرئيس السابق لاتحاد العمال في حزب العمل البريطاني روجر ليونز،" يجب على شركات الطيران العالمية الضغط على العراق بهدف إعادة فتح أجواء كوردستان أمام الطيران".

مشيراً الى أن"العديد من الأسئلة طُرحت بخصوص انتهاك حقوق الإنسان عقب إجراء الاستفتاء، إلى جانب ضغط غير متوقع من قبل قاعدة (مانفيلد) التابعة لمنظمة الطيران المدني الدولي، لأن ذلك كان مخالفاً لقواعدها ".