حظر اجواء كوردستان اثر سلباً على السياحة في تركيا

تشرين2/نوفمبر 24, 2017

اعلن القنصل العام التركي في إقليم كوردستان ، اليوم الجمعة ، عن تراجع الاقبال على طلب تأشيرات الدخول الى بلاده بسبب الحظر المفروض على اجواء الاقليم من قبل بغداد .

محمد عاكف انعام، قال انه بسبب حظر الرحلات الدولية عن مطاري أربيل والسليمانية منذ 29 سبتمبر/ أيلول الماضي  من قبل الحكومة المركزية ، لجأ السائحون العراقيون الى الطريق البري من بغداد وعبر معبر إبراهيم الخليل الحدودي ومنه الى تركيا .

مشيراً الى ان حظر الرحلات الجوية قد اثر على الراغبين بالسياحة في تركيا من خلال استخدام تأشيرات الدخول الالكترونية ، لافتاً الى توقف منح هذه التأشيرة في المرحلة الحالية ما أدى الى ازدياد الطلب على التأشيرة التقليدية.

القنصل العام التركي في إقليم كوردستان ، اوضح بالقول انه خلال الصيف قلّ الطلب على التأشيرات الالكترونية نسبيا ، والتي تمنح من مكتبي أربيل ودهوك ، مشيراً الى انه مع انخفاض نسبة الاقبال على طلب التأشيرات ، فإن القنصلية تمنح يومياً 500 تأشيرة من المحافظتين المذكورتين .

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت أعلنت ان واشنطن مستمرة بالضغط على بغداد من أجل رفع الحظر الجوي عن اقليم كوردستان وإعادة مطاراته الى العمل.

وتدهورت العلاقات بين اربيل وبغداد بعد اجراء اقليم كوردستان استفتاء على الاستقلال في 25 سبتمبر/ ايلول الماضي فرضت بغداد عقوبات جماعية على الاقليم واستخدمت القوة العسكرية منها مليشيات  الحشد الشعبي وهاجمت كركوك والمناطق الكوردستانية الخارجة عن ادارة اقليم كوردستان والتي كانت تحت سيطرة البيشمركة كما فرضت حظرا للطيران من والى مطاري اربيل والسليمانية الدوليين .

وقالت نويرت "نحن مستمرون في الضغط على الحكومة العراقية لرفع الحظر الجوي عن مطارات اقليم كوردستان وتفعيل حركة الطيران من جديد".