الكشف عن اتصال عراقي - اسرائيلي - امريكي لبحث "التطبيع"

تشرين1/أكتوير 15, 2020

كشف السياسي العراقي، المقرب من الادارة الامريكية، مثال الالوسي، الخميس، عن اتصال عراقي – اسرائيلي – امريكي لبحث "التطبيع" بين بغداد وتل ابيب.

 وقال الآوسي، إن "مسؤولين كبار في المنطقة الخضراء وسط بغداد كانت لهم، خلال الأيام الماضية، اتصالات جماعية مشتركة مع مسؤولين امريكيين وإسرائيليين، بحثوا خلالها سبل الطرق التي تخدم وتطور الانسان من متاهات الارهاب، بالإضافة الى قضية التطبيع بين بغداد وتل ابيب".

وبحسب الآلوسي فأنه "لا يوجد سياسي عراقي واحد، عاش في الغرب، ولم تكن له علاقة مع الاسرائيليين"، مشيراً إلى أن "العلاقة بين العراقيين الاسرائيليين حميمة وهي علاقة كبيرة".

وتابع الآلوسي قائلا، إن "العراق جاهز بالأساس لتطبيع العلاقات مع تل ابيب، كما ان العراق بحاجة ماسة لهذا التطبيع" وفق قوله.

 وسبق للآلوسي وهو مؤسس حزب الأمة العراقية ورئيسه السابق، أن دعا الحكومة العراقية إلى التطبيع مع إسرائيل على غرار الإمارات العربية المتحدة.

 

مثال الألوسي يدعو العبادي لفتح ملفا...

 

وكان نائب رئيس الوزراء العراقي السابق والقيادي السابق في التيار الصدري بهاء الأعرجي، قال في لقاء متلفز، في وفي سابق، ان العراق مهيّأ للتطبيع مع اسرائيل، وقد يصدر القرار من النجف وليس من بغداد.

واردف الاعرجي، ان "العراق مهيّأ جداً للتطبيع مع اسرائيل اكثر من اي وقت مضى".

 

معلومات إضافية

  • ألمصدر: الشفرة
آخر تعديل على الخميس, 15 تشرين1/أكتوير 2020 15:06