حراك برلماني للطعن بـ"الدوائر الانتخابية" يصطدم بتعطيل المحكمة الاتحادية !

تشرين1/أكتوير 15, 2020

 كشف ائتلاف دولة القانون ، بزعامة نوري المالكي، الخميس، عن وجود حراك برلماني يهدف الى الطعن، بـ"الدوائر الانتخابية"، بعد جعلها أكثر من 80 دائرة في عموم العراق.

وقال النائب عن الائتلاف علي الغانمي، ان "تقسيم الدوائر الانتخابية بهذا الحجم وهذا العدد، جاء بدعم ودفع من جهات سياسية محددة، تريد الاستفادة من هذا القانون لغرض الهيمنة على الانتخابات المقبلة على حساب الاطراف السياسية الاخرى".

وبين الغانمي ، ان " الدوائر الانتخابية ، تريدها هذه الجهات بعدد كوتا النساء، بحيث العراق يصبح أكثر من 83 دائرة انتخابية ، ففي بغداد وحدها تكون هناك أكثر من 17 دائرة انتخابية"، مردفاً " هذا الأمر سيشطر مدن ويبعد مدن ويجعل المواطن في حيره فيكون اسمه في منطقة وتصويته في منطقة اخرى، وهذا يخلق مشاكل فنية وسياسية".

مؤكداً ، ان " هذا الأمر يخدم مصالح جهات سياسية معينة، ولهذا هناك حراك برلماني لغرض تقديم طعن في قضية اعتماد الدوائر الانتخابية على عدد كوتا النساء، خصوصاً ان هذا الأمر صوت عليه دون وجود نصاب في قاعة المجلس " ، مستدركاً " لكن بصراحة نواجه مشكلة في قضية تعطل المحكمة الاتحادية، لعدم وجود نصاب قانوني فيها، لكن الحراك مستمر لايجاد بدائل قانونية". 

معلومات إضافية

  • ألمصدر: الشفرة