×

تحذير

فشل تحميل ملف XML

نيجيرفان بارزاني يشيد بقوات الأمن الكوردية وقدراتها

تموز/يوليو 22, 2019

أشاد رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، بقوات الآسايش (الأمن) ومكافحة الإرهاب في إقليم كوردستان لنجاحها بإلقائها القبض على المتهم الرئيس ومساعده في عملية إطلاق النار الإرهابية التي وقعت يوم الأربعاء الماضي في مطعم بأربيل، ما أسفر عن مقتل 3 أشخاص، بينهم دبلوماسي تركي.

وقال رئيس إقليم كوردستان في بيان : «تمكنت قوات الآسايش ومكافحة الإرهاب في كوردستان وبنجاح، من إلقاء القبض على المتهم الرئيس ومعاونه في عملية إطلاق النار الإرهابية التي وقعت يوم 17 تموز 2019 في مطعم بأربيل، تلك العملية الإرهابية التي أدت للأسف إلى وفاة دبلوماسي تركي ومواطنَين إثنين من إقليم كوردستان».

أضاف البيان «إن نجاح قوات الآسايش ومكافحة الإرهاب في أداء مهامها الرئيسة، دليل على إخلاص هذه القوات لواجبها ولحماية إقليم كوردستان والمواطنين»، وتابع «معلوم أن سلطات الإقليم، بعد مثل هذه الحوادث المحزنة والجبانة، تركز في الأساس على إلقاء القبض على المذنبين ومعاونيهم، وقد تمثل نجاح قوات الآسايش ومكافحة الإرهاب في أنهم تمكنوا باستمرار من إحباط مساعي الإرهابيين ومنعهم من إلحاق الضرر بشعب الإقليم وضيوفه».

واختتم بيان رئاسة الإقليم، بالقول: «وقد كرست هذه القوات إلى الآن كل قدراتها لحماية إقليم كوردستان ومواطنيه، وسيواصلون مستقبلاً كما في السابق عملهم الجاد لضمان الأمان والأمن في إقليم كوردستان، وسيتم التعامل مع من ألقي القبض عليهم ومع المتعاونين معهم وفقاً للقانون».

معلومات إضافية

  • ألمصدر: الشفرة